أعراض ضيق القناة الشوكية

يتسم ضيق القناة الشوكية القطني (Spinal stenosis) بالضيق غير الطبيعي للقناة الشوكية والذي يمكن أن يضغط على الأعصاب وجذور العصب المنبثقة من العمود الفقري. يمكن أن تتضمن أعراض ضيق القناة الشوكية ألمًا في أسفل الظهر وفقدانًا للإحساس في الساق والإحساس بالتنميل وألمًا في الساق أثناء المشي وهو ما يُطلق عليه العرج. يتعاظم الألم في الساقين عندما يقف الشخص المصاب بالعرج النخاعي (spinal claudication) أو يمشي لفترة طويلة. أذا زال الألم عند الانثناء للأمام أو عند الجلوس فهذا يدل أيضًا على الإصابة بضيق القناة الشوكية. فعلى سبيل المثال، يمكن أن يؤدي الانثناء للأمام إلى التخفيف قليلا من الضغط على أعصاب الحبل الشوكي في القناة الضيقة ويولد ذلك راحة من ألم الساق مع معاودة الإحساس مرة أخرى بالألم عند التمدد – عند الوقوف -. إن جراحة دمج فقرات الظهر (Spinal fusion back surgery) هي الإجراء الجراحي التقليدي بعد استئصال الصفيحة الفقرية القطنية (lumbar laminectomy) لدى الأشخاص المصابين بضيق متوسط حتى حاد بالقناة الشوكية الذين لم يستجيبوا للأشكال الأخرى من معالجات ضيق القناة الشوكية. ولكن جراحة دمج الفقرات تضحي بالحركة من أجل الثبات. اليوم، يوجد حل جراحي متقدم أثبت إكلينيكيًا أنه يقدم نتائج ممتازة – تقويم المفاصل الخلفية للفقرات القطنية بواسطة جهاز TOPS من شركة Premia Spine.

علاج متقدم للضيق الشوكي

على خلاف إجراء دمج الفقرات (lumbar spine fusion)، يقدم جهاز TOPS (وهو أختصار للعبارة: الحلول المتكاملة لعلاج مشاكل المفاصل الخلفية للظهر) الثبات دون التضحية بالحركة. يعيد جهاز TOPS بث الحركة من جديد في جميع الاتجاهات – الانثناء والتمدد والانحناء الجانبي والدوران المحوري. تم الإثبات أن جهاز TOPS الخاص بـ Premia Spineيوفر تحسن فوري ومستدام في طبيعة الحياة وتم الإثبات أيضاً أنه يقدم نتائج أفضل من جراحة دمج الفقرات القطنية. في الدراسات الطبية التي أجريت حول العالم منذ عام 2005، قام جهاز TOPS™ بتوفير الراحة من الألم واستعادة الحركة. إذا كنت تعاني من أعراض ضيق القناة الشوكية المتوسطة حتى الحادة، فاستشر طبيبك حول تقويم المفاصل الخلفية للفقرات القطنية بواسطة جهاز TOPS، وما إذا كان هذا العلاج يمكن أن يكون هو الخيار الأمثل لك.

أنت تستحق أفضل من جراحة دمج الفقرات

لطلب المزيد من المعلومات